إسلام

فضل قراءة الأذكار

الأذكار

الأذكار هي مجموعة من الأقوال التي نكررها في الصباح والمساء ، والغرض منها هو فرح الله تعالى والاقتراب منه على أساس الحديث الذي قاله الرسول في حديثه الكريم.: (مَن تقرَّب إلى اللهِ عَزَّ وجَلَّ شِبْرًا تقرَّب إليه ذِراعًا ومَن تقرَّب إليه ذِراعًا تقرَّب إليه باعًا ومَن أقبَل إلى اللهِ عَزَّ وجَلَّ ماشيًا أقبَل اللهُ عَزَّ وجَلَّ إليه مُهَرْوِلًا واللهُ أعلى وأجَلُّ واللهُ أعلى وأجَلُّ واللهُ أعلى وأجَلُّ)

إن ذكر الإنسان الدائم لله في أوقات الضيق والازدهار تجعله أقرب إلى الله ، لذلك فإن الله يكون بجانبه في كل لحظة من حياته ، ويشعر بالراحة والهدوء ، وقد حقق النجاح في كل ما يفعله.

لقد أكدت سنة النبي صلى الله عليه وسلم على أنواع كثيرة من الأذكار مثل أذكار المساء والصباح وأذكار النوم ، وسنعرض في هذا المقال بعض الأذكار الصباحية والمسائية وأجرها للمسلمين.

أذكار الصباح

أذكار الصباح هي أقوال يتلوها المسلمون كل صباح بعد الصلاة عند الفجر للتقرب من الله تعالى، وأهمها:

  • قراءة المعوذتين ثلاث مرات.
  • قراءة آية الكرسي.
  • الصلاة على النبي عشر مرات.
  • الاستغفار مئة مرة.
  • قراءة التشهد.

أذكار المساء

أذكار المساء هي تلاوات وأقوال يتلوها المسلمون كل ليلة بعد صلاة العصر وأهمها:

  • آية الكرسي.
  • سيد الاستغفار مرة واحدة.
  • المعوذتين ثلاث مرات.

فضل قراءة الأذكار

  • المسلمون يثابون ويكافئون في الدنيا وما بعدها ، لأن الله تعالى الذي ذكره المسلمون يذكر المسلمين بأن كل قافية ستؤجر ، لأن هذا هو الأجر الذي تستحقه.
  • من يقرأ هذه الأذكار في الصباح أو المساء ويموت في نفس اليوم يدخل الجنة.
  • غرس الطمأنينة في قلب المسلم لينال سعادة الله عز وجل، ويشبع قلبه بكل أحكام الله. لأنه يعلم أن كل شيء من الله جميل.
  • البركة في كل عمل يقوم به المسلم وتوسيع رزقه.
  • سعادة المسلمين وعيش حياة مليئة بالتفاؤل والإيجابية ، خالية من الهم والحزن.
  • يعتبر الذكر من أفضل الكلمات التي يتكلم بها المسلمون ، فهو الشخص المفضل عند الله ، ولكل ذكر يذكره المسلم يزرع له شجرة في الجنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى